الأخبار

رئيس جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا يلتقي نخبة من خريجيها المتميزين في أسواق العمل

الخميس, فبراير 11, 2021 - 12:45

 

    التقى رئيس جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا الأستاذ الدكتور مشهور الرفاعي، عبر تقنية الاتصال المرئي، نخبة من خريجي الجامعة المتميزين في أسواق العمل ممن تبوّءوا مواقع متقدمة في الشركات والمؤسسات التي عملوا فيها، وممن أسّسوا شركات تخصّهم. 
  ويأتي اللقاء، الذي حضره نائبا الرئيس، ونظمه مكتب الإرشاد الوظيفي ومتابعة الخريجين في عمادة القبول والتسجيل، ضمن استراتيجية الجامعة القائمة على استمرارية التواصل مع خريجيها، ودعمهم والتعرف على متطلبات سوق العمل وربطها بمناهج التدريس والتدريب. 
وأعرب الرفاعي عن سروره بلقاء خريجين يكرّسون بجدٍّ وتفانٍ السمعة الطيبة للجامعة ويعملون على إثبات ريادتهم وقدراتهم المكتسبة في مرحلة الدراسة، مضيفا " إن دور الجامعة لا يقف عند حدّ تسليم شهادات التّخرج لطلبتِها، بل دأبت على متابعة مسيرتِهم الوظيفية لدعمهم والاستفادة من ملاحظاتهم في تهيئة طلبتها للانخراط بأسواق العمل".
  كما وأكّد الرفاعي أن الجامعة وبتوجيهات من صاحبة السمو الملكي الأميرةِ سمية بنت الحسن المعظمة، رئيسِ مجلسِ أمنائها للعمل على التميز عالمياً، واستحداث برامج نوعية يتطلبها سوق العمل، والسعي إلى بناء علاقاتٍ مع شركات محلية وإقليمية ودولية لتُسهّل على خريجيها دخول أسواق العمل.
 وبدوره أشار عميد القبول والتسجيل الدكتور عبدالغفور ابراهيم الصيدي أن اللقاء يأتي لتعزيز دور الخريجين في بناء علاقات وثيقة مع سوق العمل ضمن مخرجات أكاديمية قادرة على التعامل مع التطورات العلمية والتكنولوجية  وتلبي طموحات العمل المحلية والإقليمية والدولية.
  وفي اللقاء جرت نقاشات حول سبل التعاون بين الجامعة والشركات التي يعملون بها لتوفير فرص تدريب ووظائف لزملائهم الطلبة والخريجين الجدد، والتأكيد على تطوير ودعم العلاقة مع خريجي الجامعة، وضرورة ديمومة التواصل بما يسهم الوقوف على كل جديد يحدث لهم. 
 ويذكر أن الجامعة أسّست نادياً لخريجيها عام 2004  للإبقاء على قنوات التواصل والتعاون مفتوحة معهم، والاستفادة من ملاحظاتهم في تطوير الخطط الدراسية والتدريبية، مع إمكانية إقامة أنشطة اجتماعية وعلمية.