الأخبار

جامعة الأميرة سميّة للتكنولوجيا تكرّم طلبتها الفائزين في مسابقة مشاريع التّخرج

الاثنين, مايو 24, 2021 - 08:45

 

  كرّم رئيسُ جامعة الأميرة سميّة للتكنولوجيا الأستاذ الدكتور مشهور الرفاعي، عبرَ تقنية الاتصال المرئي، الطلبة الفائزين في مسابقة مشاريع التخرج الرابعة، التي نظّمها مكتبُ رعاية الموهوبين في عمادة القبول والتسجيل، بالتنسيق مع عمادات كليات الجامعة، بحضور نائبي الرئيس الأستاذ الدكتورة وجدان أبو الهيجاء والأستاذ الدكتور محمد صبابحه.
وشارك في المسابقة، التي حكّمتها لجنة متخصّصة من حاضنة الأعمال في الجمعية العلمية الملكية (IPARK) ومركز الملكة رانيا للريادة، أكثرُ من 60 مشروعاً متميّزاً من مختلف التخصّصات، وفاز بها كلٌّ من، إسلام علي محمد زيتون، محمد حسني شحاده القضاة، محمد كفاح أديب الحافظ، طارق عبد الله خليل المدهون، سيف الدين علي سيف الدين فرعون، ولؤي مصطفى البرماوي   
 وبعد أن أشاد بجهود وتفوّق الفائزين، وشكره لحاضنة الأعمال في الجمعية العلمية الملكية، ومركز الملكة رانيا للريادة، ولعمادة القبول والتسجيل لتكريسها المسابقة كتقليد جامعي فريد، قال الرفاعي إن مشاريع التخّرج تمثّلُ جسراً لعبور الطلبة نحو ضفاف التطبيق العملي، وتمريناً ناجحاً لقدرتهم على مجاراة ومواكبة أسواق العمل، وهو ما ينسجم مع رؤية الجامعة المتمثّلة بجامعة عالمية ذكية ومتميزة أكاديمياً وبحثياً. 
 وأضاف الرفاعي أن الجامعة وبتوجيهات حثيثة من صاحبة السمو الملكي الأميرة سمية بنت الحسن رئيس مجلس أمنائها لا تدخر جهداً  في دعم كل ما من شأنه أن يسهم في نجاح الطلبة في حياتهم العملية، ويسلحهم بكل ما تتطلبه التغيرات المستمرة في أسواق العمل.  
 وبدوره قال عميد القبول والتسجيل الدكتور عبد الغفور الصيدي إن الجامعة تنظر بعين الأهمية إلى مشاريع التخرج كونها أول تجربة تحاكي الحياة العملية للطلبة، وتشكل فرصة لهم للولوج إلى عالم الابتكار والبحث العلمي.
 يُذكر أن عمادة القبول والتسجيل نظمت في الأشهر الماضية المؤتمر الوطني "المواءمةُ بينَ البرامجِ الدراسية في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا ومتطلباتِ سوق العمل" بنسخته الرابعة، وأسبوع الإرشاد الوظيفي السادس عشر، ومعرض "وظيفتي من جامعتي"، و"ملتقى الموهبة والإبداع".