كلية الملك عبدالله الأول للدراسات العليا والبحث العلمي

البحث العلمي

نعرض هنا بعض الأسئلة المتكررة من الباحثين الجدد والتي تركز على أمور إجرائية في البحث العلمي، مثل اختيار المجلة وجودتها وتصنيفها.

 

كيف أستطيع معرفة فيما إذا كانت المجلة مصنفة ضمن Clarivate analytics؟

يرجى زيارة الموقع:

http://mjl.clarivate.com/

حيث ستظهر نافذة البحث عن المجلة.

إذا ظهرت المجلة، سيظهر خيار "Coverage"، حيث يبين تفصيل تصنيف المجلة.

ما الفرق بين قاعدتي البيانات Scopus و Clarivate analytics؟

يرجى زيارة الموقع:

https://harzing.com/popbook/ch16_2_1.htm

هل من الممكن العثور على مجلة مدرجة في قاعدة بيانات Clarivate analytics ولكنها غير مدرجة في Scopus؟

نعم ممكن، فهذا يعتمد على كون هيئة تحرير المجلة قد قدمت طلبا لاحتوائها في قاعدة البيانات أم لا. وكمثال على ذلك، فإن مجلة جامعة طيبة للعلوم مدرجة في قاعدة Clarivate analytics وليست مدرجة في Scopus، وذلك حسب شهر كانون ثاني 2019.

كيف يتم احتساب معامل تأثير المجلة؟

يحسب معامل تأثير المجلة في السنة س باستعمال المعادلة

                       م ت = ( ر(س-2)+ر (س-1))/ ( ع(س-2)+ع (س-1))

حيث ر(ص) هو عدد مرات الرجوع لأبحاث المجلة في السنة ص و ع(ص) هو عدد الأبحاث المنشورة في المجلة في السنة ص.

لتفاصيل إضافية بإمكانك زيارة الرابط:

https://en.wikipedia.org/wiki/Impact_factor

 

ما هو تصنيف "Emerging source citation index"؟

منقول من ويكيبيديا:

The Emerging Sources Citation Index is a citation index produced since 2015 by Thomson Reuters, and now by Clarivate Analytics. According to the publisher, the index includes "peer-reviewed publications of regional importance and in emerging scientific fields".[1] It has been observed that among the databases produced by Clarivate Analytics, the Emerging Sources Citation Index is the easiest one to get into and that as a result it contains many predatory journals.

ما معنى "المجلة غير الموثوقة"؟
هل تتم فهرسة المجلة غير الموثوقة؟

الفقرة التالية مأخوذة من: https://www.researchgate.net/post/Scopus_vs_Clarivate_Analytics_journals،

من النادر أن تتم فهرسة المجلات غير الموثوقة بقوائم مثل Scopus ولكن يحدث ذلك. للاطلاع على بعض الأمثلة ، يمكن مراجعة ورقة العمل Do not feed the predators (أو راجع مقالة Do not feed the predators). وعلى هذا النحو ، فإنه من الشائع أكثر بالنسبة للمجلات الغير موثوقة أن تكذب بشأن فهرستها بهذه القوائم أو كما يقول كاي سمرسلي بأنها مفهرسة بعوامل فهرسة وهمية. (يرجى زيارة الرابط للاطلاع على بعض الأمثلة لهذه العوامل).

هل تدعم الجامعة رسوم النشر في مجلات معينة؟

نعم؛ وذلك شريطة كون المجلة متخصصة ومحكمة في صلب موضوع الباحث ومفهرسة في قائمة Science Citation index أو Social Citation index. كما يؤخذ بعين الاعتبار توفر الميزانية وتكرار النشر في نفس المجلة مع وجود بدائل أخرى.

هل تمنح الجامعة مكافآت لنشر البحث العلمي؟

نعم؛ وذلك حسب أسس يقرها مجلس العمداء. للاطلاع على الأسس المعمول بها حاليا، يرجى زيارة الرابط

هل تدعم الجامعة تأليف وترجمة وتحقيق الكتب العلمية؟

نعم؛ وذلك شريطة أن يكون الكتاب ذا قيمة علمية يحددها مقيمون متخصصون، ويتم التقدم لدعم الكتب من خلال نماذج موجودة ضمن الرابط: برنامج دعم الباحثين

هل يمنح طلبة الجامعة مكافآت مالية لنشرهم أبحاثا علمية؟

نعم؛ وتعتبر جامعة الميرة سمية للتكنولوجيا سباقة في هذا الصدد. للاطلاع على أسس مكافآت الطلبة، يرجى زيارة الرابط: أسس مكافأة نشر الأبحاث

هل يحتسب المشرف باحثا رئيسا عند نشره بحثا مستلا من إحدى رسائل الماجستير التي أشرف عليها؟

لا؛ وذلك حسب ما جاء بشكل صريح في تعليمات الهيئة التدريسية المعمول بها في الجامعة.

إذا لم تكن المجلة مدرجة في قاعدة سكوبيس أو Clarivate analytics، كيف لي معرفة فيما إذا كانت معتمدة لأغراض الترقية؟

يستطيع الباحث التقدم بطلب اعتماد للمجلة وذلك حسب نموج خاص ضمن الرابط: نموذج اعتماد مجلة لغايات الترقية

هل تحتسب الكتب التعليمية لأغراض الترقية؟

لا؛ وذلك حسب نص صريح في تعليمات الهيئة التدريسية المعمول بها في الجامعة.

ما هي المدة الزمنية التي يستطيع عضو الهيئة التدريسية التقدم للترقية عند انقضائها؟

يستطيع عضو الهيئة التدريسية التقدم بطلب الترقية إذا توافرت لديه أقدمية أربع سنوات وأربعة أشهر في الرتبة الحالية، ويراعى هنا أن الحد الأدنى للمدة التي يجب قضاؤها في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا هي ثلاث سنوات؛ لا يحتسب منها أي إجازات من دون راتب. وتجدر الإشارة، إلى أنه وحسب نظام الهيئة التدريسية المنتظر إقراره، فإن السنوات الثلاث يجب أن تكون متصلة خدمة فعلية في الجامعة، أما النظام الحالي فيسمح بكون السنوات الثلاث متفرقة.