الأخبار

اتفاقية تعاون بين مركز الملكة رانيا للريادة في جامعة الاميرة سمية للتكنولوجيا وشركة الحوسبة الصحية

الخميس, يناير 10, 2019 - 14:00

وقع مركز الملكة رانيا للريادة في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا اتفاقية تعاون مع شركة الحوسبة الصحية ممثلة بذراعها التعليمي "أكاديمية حكيم"، بهدف دعم الفائزين بالمسابقة السنوية التي تعقدها أكاديمية حكيم " مسابقة أكاديمية حكيم السنوية للجامعات الأردنية"  والتي تُعنى بمجال المعلوماتية الصحية.

ووقع الاتفاقية عن جامعة الاميرة سمية للتكنولوجيا  رئيسها الأستاذ الدكتور مشهور الرفاعي ، وعن شركة الحوسبة الصحية رئيسها التنفيذي المهندس فراس كمال، بحضور نواب رئيس الجامعة، ومدير مركز الملكة رانيا للريادة في الجامعة السيد محمد عبيدات، ومدير مكتب العلاقات الدولية في الجامعة ، إضافة إلى السيد يوسف عبيدات مدير أكاديمية حكيم، والانسة ليال العتيبي / أكاديمية حكيم، والسيدان يزن عصفور وفادي ابو شريعة / دائرة التسويق والاتصال في شركة الحوسبة الصحية.

وأكد رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور الرفاعي، على أهمية هذا التعاون الذي يأتي من حرص الجامعة على تعزيز الشراكة الحقيقية بين المؤسسات التعليمية والقطاع الخاص، والمتمثل باحتضان ودعم مركز الملكة رانيا للريادة في الجامعة لأفضل ثلاثة أفكار ريادية وناشئة في مجال المعلوماتية الصحية في "مسابقة أكاديمية حكيم السنوية للجامعات الأردنية"، حيث يتم دعم المشاريع التي تنطبق عليها الشروط المحددة، لتفعيلها على ارض الواقع.

كما قدم الدكتور الرفاعي عرضاً مفصلاً عن الجامعة وبرامجها الأكاديمية ونشاطها الدولي خصوصاً البرامج المشتركة مع عدد من الجامعات العالمية. مستعرضاً مسيرة الجامعة وجهودها المتميزة في تقدم قطاع الحاسوب وتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات في المملكة ورفدها بخريجين مؤهلين علمياً وتقنياً، تؤهلهم للعمل في أي مكان في العالم، حيث بلغت نسبة التوظيف لطلاب الجامعة في مختلف القطاعات 89%، إضافة إلى طرح الجامعة برامج ريادية جديدة. هذا وحصلت الجامعة على دعم من الاتحاد الأوروبي لــ(38) مشروع تتولى الجامعةّ إدارةَ (5) مشاريعَ منها، ما كان له الاثر الإيجابي على الجامعة ممثلة بطلبتها وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية، من خلال التشبيك مع الجامعات الأوروبية والاستفادة من تجاربها.

ومن جانبه، أشار مدير مركز الملكة رانيا للريادة في الجامعة السيد محمد عبيدات، إلى قيام "المركز" بإشراك المؤهلين في "مسابقة أكاديمية حكيم السنوية للجامعات الأردنية" إلى المرحلة الثانية في المخيم التدريبي الذي يعقده "المركز" وذلك لغايات تدريب المشاركين على إعداد خطط عمل وخطط مالية كفيلة بتحويل أفكارهم لمشاريع ريادية ناجحة، وبعد انتهاء المسابقة، تم تنسيب الفائزين في المراكز الثلاثة الأولى ليتم احتضان مشاريعهم من قبل "المركز".

 وأكد المهندس فراس كمال على أهمية هذا التعاون الذي يصب في تمكين المشاريع الفائزة في مسابقة أكاديمية حكيم واحتضانها وتطويرها إلى مشاريع تخدم القطاع الصحي في المملكة مما يساهم في سد الفجوة بين قطاعي التعليم والصحة وهذا ما يتوافق مع رؤية الشركة  في رفع مستوى الرعاية الصحية في المملكة. 

والجدير بالذكر أن هذه الاتفاقية ستمكن الطلاب الفائزين في "مسابقة أكاديمية حكيم السنوية للجامعات الأردنية" من مختلف الجامعات الأردنية بالالتحاق في البرامج التدريبية التي يعقدها المركز سنوياً والتي تدعم الأفكار الريادية والناشئة واحتضانها في المركز وبناء القدرات لدى طلاب الجامعات الفائزين في المسابقة، والمساهمة في تمكين الشباب الأردني بالنهوض بمشاريعهم الخاصة وتحقيق طموحاتهم والمشاركة في خدمة مجتمعاتهم.